ما يفعل من صلى الظهر خمسا؟
الأحد, 13 نوفمبر 2016 07:37

(الحلقة الخامسة عشرة)

ـ عن عبد الله بن مسعود قال: صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الظهر خمسا فقيل له: أزيد في الصلاة؟ قال: «وَما ذَاكَ»؟ قالوا: صليت خمسا، فسجد سجدتين

بعد ما سلم.197

ما يفعل من قام في الركعتين قبل التشهد؟

ـ عن المغيرة بن شبيل عن قيس قال: صلى بنا المغيرة بن شعبة فقام في الركعتين فسبح الناس خلفه فأشار إليهم أن قوموا فلما قضى صلاته سلم وسجد سجدتي السهو ثم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إِذَا اَسْتَتَمَّ أَحَدُكُمْ قَائِمًا فَلْيُصَلِّ وَلْيَسْجُدْ سَجْدَتَي السَّهْوِ، وَإِن لَمْ يَسْتَتِمَّ قَائِمًا فَلْيَجْلِسْ وَلاَ سَهْوَ عَلَيْهِ».198

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

197- أخرجه: البخاري ومسلم -ولم يقل مسلم: «بعدما سلم»- والنسائي وأبو داود والترمذي وابن ماجه.

قلت: وأكثر أهل العلم على أن من صلى خمسا ساهيا فصلاته صحيحة ويسجد للسهو وهو قول مالك والشافعي وأحمد وخالف أبو حنيفة وقال: إن لم يكن قعد في الرابعة فصلاته فاسدة وتجب إعادتها وإن قعد في الرابعة تم ظهره، والخامسة تطوع يضيف إليها ركعة أخرى ثم يتشهد ويسلم ويسجد للسهو.

قلت: وحديث ابن مسعود هذا حجة على أبي حنيفة رحمه الله، لأن النبي صلى الله عليه وسلم إن لم يكن قعد في الرابعة فلم يعد الصلاة وإن كان قعد فيها فلم يضف إلى الخامسة ركعة أخرى كما هو ظاهر رواية الحديث. والله أعلم.

198- أخرجه: الطحاوي وصححه الإمام الألباني في السلسلة.

* طالع في الحلقة القادمة: خلاصة بحث سجود السهو