مبطلات الصلاة
الجمعة, 25 نوفمبر 2016 07:50

altتبطل الصلاة وتجب إعادتها بقولٍ أو فعلٍ مما يأتي:

1 - الكلام العمد مع الذكر: لحديث زيد بن أرقم رضي الله عنه قال: كنا نتكلم في الصلاة يكلم الرجل صاحبه وهو إلى جنبه في الصلاة حتى نزلت {وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ} فأمرنا بالسكوت ونُهينا عن الكلام152.

ـ ولحديث معاوية بن الحكم رضي الله عنه وفيه: «إِنَّ هَذِهِ الصَّلاَةَ لاَ يَصْلِحُ فِيهَا شَيْءٌ مِنْ كَلاَمِ النَّاسِ إِنَّمَا هُوَ التَّسْبِيحُ وَالتَّكْبِيرُ وَقِرَاءَةُ الْقُرْآنِ»153. 2 - الضحك بصوت يسمعه المصلي أو غيره وهو ما يعبر عنه بالقهقهة: ونقل ابن المنذر الإجماع على أن الضحك يفسد الصلاة. 3 - الأكل والشرب: ونقل ابن المنذر أيضا الإجماع على أن من أكل أو شرب في صلاته الفرض عامدا فعليه الإعادة. 4 - انكشاف العورة عمدا: لأن من شروط الصلاة ستر العورة فإذا عدم الشرط عمدًا بدون عذر بطل المشروط وهو هنا الصلاة. 5 - الانحراف الكثير عن جهة القبلة دون عذر؛ لأن استقبال القبلة شرط من شروط الصلاة. لقوله صلى الله عليه وسلم للمسيء صلاته: «إذا قمت إِلَى الصَّلاَةِ فَأَسْبِغِ الْوُضُوءَ ثُمَّ اسْتَقْبِلِ الْقِبْلَةَ فَكَبِّرْ»154. 6 - العبث الكثير المتوالي لغير ضرورة 7 - انتقاض الطهارة لأنها شرط من شروط الصلاة لحديث أبي هريرة رضي الله عنه يرفعه وفيه «لاَ تُقْبَلُ صَلاَةُ مَنْ أَحْدَثَ حَتَّى يَتَوَضَّأَ».155 ولحديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما يرفعه وفيه: «لاَ تُقْبَلُ صَلاَةٌ بِغَيْرِ طَهُورٍ»156. 8 - ويقطع الصلاة أيضا ما ذكر فيما رواه أبو ذر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول صلى الله عليه وسلم: «يَقْطَعُ صَلاَةَ الرَّجُلِ إِذَا لَمْ يَكُن بَيْنَ يَدَيْهِ كَآخِرَةِ الرِّحْلِ: الْمَرْأَةُ ]الحائض[ وَالْحِمَارُ وَالْكَلْبُ الأَسْوَدُ» قال أبو ذر: يا رسول الله ما بال الأسود من الأحمر؟ فقال: «الْكَلْبُ الأَسْوَدُ شَيْطَانٌ»157 وكذلك إذا ترك المصلي ركنا من أركان الصلاة عمدا أو شرطا من شروطها عمدا لغير عذر شرعي وكذلك من تعمد ترك شيء من واجبات الصلاة لغير عذر وهذه الأركان والشروط والواجبات هي المبسوطة في صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم من هذا الكتاب المبارك إن شاء الله تعالى.

——————

152 - أخرجه: مسلم بباب الكلام في الصلاة

153 - أخرجه: مسلم في صحيحه. قلت: قال ابن المنذر في كتاب الإجماع: وأجمعوا على أن من تكلم في صلاته عامدا وهو لا يريد إصلاح سيء من أمرها أن صلاته فاسدة.

154 - رواه: البخاري ومسلم و السراج.

155 - أخرجه: البخاري ومسلم وغيرهما.

156 - رواه: مسلم

157 - رواه: مسلم وأبو داود وابن خزيمة.